“بعيدا عن الوطن” يلهم الشباب التونسي

فيل هيسلر، البالغ من العمر 22 عاما والذي تحول من الطالب في ميدان السينما الى المخرج، جاء إلى تونس  في برنامج  معرض الافلام الامركية التابع لوزارة الخارجية الامريكية لعرض فيلمه الوثائقي “بعيدا عن الوطن”. يحكي الفيلم قصة شقيق  فيل بالتبني برولين  موجي ورحلته الرائعة  من الطفولة أوغندية مضطربة لحياة جديدة بالولايات المتحدة، حيث  يعمل لتحقيق هدفين: أن يصبح من بين المتزلجين الأولمبية وطبيب.

خلال زيارته التي استمرت أسبوعا واحدا، التقى فيل أكثر من 100 طالبا ومخرجين شبان بالمدرسة العليا للسمعي البصري والتصميم في تونس، ومعهد قمرت العالي السمعي البصري والدراسات السينمائية ، والفضاءات الامريكية  بسوسة وتونس ومركز فرانكلين بصفاقس . بدأ فيل مع اصدقائه تصوير فيلم رحلة برولين  وهو في 19 من عمره، ولم تكن لديهم خبرة اذاك  في صناعة الأفلام. وعقب الثلاث سنوات المتتالية ، تعلم فيل خلالها مع شركائه كيفية جمع الأموال، والتقاط صور على الجليد,  تحرير نصوص الأفلام وتبليغ الأفكار لشركات الإنتاج.  وكانت نتيجة عملهم الشاق ان تحصل بعيدا عن الوطن على  لريد بول التلفزيون ولقد ثبت في ما يقرب من 40 المهرجانات السينمائية حول العالم.

التونسيون الذين شاهدوا الفيلم كانت مستوحاة من رسالة من القصص كل من الرجل الشاب: لمتابعة شغفك.