زيارة السفير بلوم لسوسة والمنستير

تأتي زيارة السفير بلوم إلى سوسة والمنستير للتأكيد على تعهد الولايات المتحدة الأمريكية بتقديم المساعدة إلى تونس وبدعم المبادرات الاقتصادية في الجهة. وقد دشن السفير خلال هذه الزيارة المبنى الجديد لمركز أميديست، ومصنعا جديدا لشركة سارتكس التي تصنع بتونس ملابس دجينز أمريكية ثم تصدرها إلى أوروبا. وزار أيضًا أول مكتب مصاحبة للمساجين بتونس، وهو مشروع رائد يهدف لإعادة تأهيل السجناء والحد من الاكتظاظ في السجون.
وقد أعرب السفير بلوم خلال زيارته عن اعتزازه برؤية تنامي العلاقات بين المؤسسات التجارية والتعليمية الأمريكية والتونسية. إذ يقرّب هذا بين شعبينا وهم يسعون لتحقيق أهداف ومصالح متبادلة، من قبيل فرص تعليمية أجود, وتعاون فني خلّاق، وفرص عمل أفضل. ما يزيد زيادة من التفاهم بين بلدينا.

زيارة سوسة

السفير بلوم  يزور أول  مكتب مصاحبة للمساجين بتونس

سرّ السفير بلوم بزيارة مكتب المصاحبة للمساجين بسوسة. هذا المكتب الأوّل من نوعه في تونس يتلقى دعما من الحكومة الأمريكية ويقدم بدائل عن حبس الجناة بهدف إعادة تأهيلهم والحد من اكتظاظ السجون. كما زار السفير الجمعية التونسية للقاضيات، التي تتلقى بدورها مساعدة أمريكية. وهي جمعية تعزز مشاركة المرأة في منظومة القضاء التونسي في جميع أنحاء البلاد.

 

دشن السفير بلوم المقر الجديد لمركز أميديست بسوسة

قام السفير بلوم بتدشين المقر الجديد لمركز أميديست بسوسة. وهي مؤسسة تعليمية أمريكية غير حكومية تدعما السفارة الأمريكية بتونس وتحتضن فضاء سمّي الركن الأمريكي وتدرس بها اللغة الإنجليزية.
“مبروك لمركز أميديست مقره الجديد بسوسة! “تعتز السفارة الأمريكية بمشاركتها لأميديست العديد من المبادرات.” – السفير دونالد بلوم

زيارة السفير بلوم لمتحف سوسة للآثار

في زيارة مجاملة لمتحف سوسة للآثار، أشاد السفير بلوم بجهود الحكومة التونسية في الحفاظ على ثراء التراث الأثري.

 

زيارة المنستير

دشن السفير بلوم مصنع دنيم هاوس الجديد لمجموعة سارتكس

يعتز السفير بلوم بافتتاح مصنع دنيم هاوس الجديد لمجموعة سارتكس. ينتج المصنع ملابس دجينز للعديد من الماركات التجارية الأمريكية، مثل Levi’s وCalvin Klein وGUESS وHugo Boss وRalph Lauren وPolo وTommy Hilfiger وغيرها. وعلق قائلا عن الحدث: “بأن التجارة الأمريكية والاستثمار يمكن لها أن تساعد في خلق فرص عمل وتعزيز الاقتصاد التونسي.” وسارتكس شركة عضو في الغرفة التجارية التونسية الأمريكية وشريك للسفارة الأمريكية في النهوض بقطاع الأعمال الأمريكية في تونس.